أخبار مصر

لميس الحديدي عن عودة الدراسة نتمنى أن نتعاون مع الدولة في المدارس والجامعات حتى يتم العام الدراسي ويكتمل

 

كتب محمد عزت

 

علقت الاعلامية لميس الحديدي على بداية العام الدراسي اليوم قائلة : ورجعوا التلامذة والطلاب على مدارسهم 27 مليون طالب دخلوا المدارس والجامعات غداً يكتمل النصاب في بقية المحافظات بشكل أكبر “

تابعت خلال برنامجها ” كلمة أخيرة ” المذاع على شاشة ” ON” قائلة : “الدولة بكامل إمكاناتها مستعدة للتعامل مع عام دراسي نأمل أن يكتمل رغم الموجة الرابعة من فيروس ” كورونا ” “

 لكنها أكدت أن عودة الطلاب والطالبات في المدارس والجامعات لهما أهمية كبيرة حيث أن الدراسة الحقيقة و” أونلاين ” بينهما فارق كبير فالاخيرة هي دراسة في الاوقات الصعبة في الاوقات غير التقليدية قائلة : العام الدراسي بدأ وكافة الاجراءات الاحترازية والامكانات متوفرة ونتمنى أن يكتمل العام الدراسي :

 ووجهت رسالة لاولياء الامور قائلة : نحاول نتعاون مع الجامعة والمدرسة فشريحة طلاب الجامعات عليهم تلقي اللقاحات وفي المدارس إتباع الارشادات والتباعد الاجتماعي “

 وإنتقدت الاعلامية لميس الحديدي التناقض في أراء أولياء الامور على السوشيال ميديا قائلة : فيه جروبات كتير مش ببقى فاهمة عاوزين إيه ؟ أو إيه وجهة النظر ؟ لو عملوا دراسة أونلاين يقلك هنتعلم إزاي ؟ وإذا رجعت الدراسة يقلك هنرجع إزاي في كورونا ؟ والصراحة يجب أن ندرك أهمية التعليم الحقيقي وفائدته .. بقالنا سنتين أو سنة ونص والدراسة فيها مشكلة لازم نروح الدراسة وتكمل “

  تابعت : ” بقالنا كتير بنسمع إن إمتحانات الثانوية العامة هتفشل وماحصلش ونجحت وغيرها من الشائعات علينا جميعاً أن ندرك أن هناك تغيير من أجل مصلحة الطلبة “

واصلت : القواعد في حال ظهور حالات هناك إجراءات معدة مسبقة قبل ذلك .. كل القواعد موجودة وأرجوا أن أولياء الامور يعوا ذلك فيه دولة وخطة واضحة فبلاش نشكك خلونا جاهزين وعندنا حماس وننصح الاولاد بالاجراءات الاحترازية “.

وانطلق صباح اليوم السبت العام الدراسى الجديد فى قرابة12 محافظة، على أن تنتظم الدراسة بكامل طاقتها غدا الأحد.

 وشدد الدكتور رضا حجازي نائب وزير التربية والتعليم والتعليم لشئون المعلمين، على ضرورة تطبيق كافة الإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا في المؤسسات التعليمية للحفاظ على صحة أبنائنا الطلاب، منها توفير زائرة صحية بكل مدرسة، والتنبيه على الطلاب بغسل الأيدي ومصاحبة الطلاب سواء فى الخروج أو الدخول للفصول تحقيقًا للتباعد الاجتماعي. وأكد نائب وزير التربية والتعليم، أنه لا نية لتأجيل الدراسة أو تقليل أيام الحضور بالمدارس، وأن الحضور يومي وإلزامي مع الحفاظ على اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية، وإذا حدث اختلاط إيجابي لحالة إصابة مؤكدة فيتم عزل الطالب بالمنزل ومتابعة حالته بشرط احضار ما يفيد بمخالطته لحالة إصابة مؤكدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى